فوائد القرفة

السيطرة على معدل السكر بالدم

وجدت العديد من الدراسات أن القرفة لها خصائص تساعد أولئك الذين لديهم مقاومة للانسولين. لذلك فهي تحظى بشعبية كبيرة مع مرضى السكري نوع 2 الذين يأخذون القرفة للسيطرة على الاختلافات السكر في الدم.
وفقا لدراسة اجرتها جامعة كاليفورنيا في ديفيس عام 2013، القرفة له تأثير 3-5٪ على مستويات السكر في الدم، وهذا نفس مستوى التأثير الذي كانت تستطيع العقاقير الأقدم سناً أن تفرضها.  يجب على مرضى السكري من النوع 2 الشديدة أن يستشيروا طبيب قبل أن يقرروا كمية القرفة التي يتناولوها لإحداث فرق على مستوى السكر

مضاد للبكتيريا

العديد من الدراسات بينت أن للقرفة خصائص مضادة للبكتريا قوية جدا. وقد بينت هذه الدراسات أن القرفة  فعالة جدة ضد أنواع البكتريا التي تسيب المعدة مثل القولونية، السالمونيلا، العطيفة.

العام القولون العصبي

القرفة معروفة أنها تريه من عوارض وألم القولون العصبي عن طريق مهربة وقتل البكتيريا المسببة لإنتفاخ المعدة كما أنها تحفز إنتاج العصائر الهضمية  بالمعدة ومساعدتها على العمل بشكل طبيعي. وقد وجدت دراسة باليابان أن القرفة ممكن أن تشفي قرح المعدة إلا أن هذا يحتاج إلى إختبارات أكثر.

محاربة السرطان

هناك تأثير واضح بين معدلات السكر بالجسم وأحتمال نمو خلاياه سرطانية وبما أن للقرفة مفعول قوي بتخفيض معدل السكر، فمن المحتمل جداً أن نفس المفعول قد يقلص إحتمال الإصابة بالسرطان. وقد وجده الباحثون أن هذا المفعول للقرفة كان لديه نتائج جيدة بمحاربة سرطان الدم والأورام اللمفاوية.
كذلك درست وجدت أن مركبات موجودة بالقرفة، وهي السينامالديهيد والأوجينول كان لديها فعالية جيدة بمحاربة خلايا سرطان القولون البشرية (الأوجينول) والخلايا البشرية الكبدي (سينامالديهيد).

 الأدلة تشير إلى أن القرفة تحارب السرطان بتجويع الخلاية السرطانية من السكر التي تحتاجه للنمو.

التهاب المفاصل / هشاشة العظام

ما نعرفه هو أن القرفة لديها مستويات عالية من المعادن، بالأخص المنغنيز الذي يستخدم لبناء العظام والدم والأنسجة الضامة الأخرى، وفقا لمركز الطبي في جامعة ميريلاند. يحتاج الجسم المنغنيز لصحة العظام الأمثل، لذلك الناس الذين يعانون من نقص في المعادن هم أكثر عرضة لتطوير مرض هشاشة العظام. عوداً صغيراً من القرفة يحتويا على أكثر من 70% من حاجتنا اليومية من المنغنيز.

مضاد للتأكسد

حسب معدلات منشورة من الوكالة الأمريكية لتغذية والأدوية، القرفة واحدة من أغنى 7 مصادر المضادات للتأكسد. التي تهرب تشكيل “الجذور الحرة” التي تسبب السرطان والعديد من الأمراض الأخرى كما أنها تصلح الأضرار التي تلحق الجسم بأكمله بسبب التلوثات البيئية، والسموم وحرق الاكسجين أثناء الأيض.

تخفيف الوزن

حسب دراسة من جامعة تفتس الأمريكية تحتوي القرفة على مادة الكومارين والتي معروفة  بتأثيرها على ترقق الدم والذي يسرع الدورة الدموية. هذا يعزز الأيض، وبذلك يساعد على حرق الدهون.
خصائص ترقق الدم قد يساعد مرضى القلب بتسهيل مرور الدم عبر القلب والدورة الدموية.

تحذير إلى المرضى الذين يتناولوا أدوية تركك الدم واللذين يعنو من مشاكل بالقبض أن يستشير طبيبهم قبل زيادة كمية القرفة التي يتناولوها.

خفض الكولسترول والدهون الثلاثية

وجدت دراسة من مايو كلينك الأمريكية أن هناك إرتباط غير مباشر بين مفعول القرفة على محتوى الكوليسترول بالدم وذلك من خلال سيطرت السكر بالدم. كما أن دراسات احصائية أخرى وجدت هناك علاقة مباشرة بين تناول القرفة وتقليص  معدل الكولسترول المضر بمقدار أكثر من 20% وتقليص معدلات الكولسترول الاجمالي بمعدل 12 إلى 26%.  كما أنه ويرتبط استهلاك القرفة مع انخفاض ملحوظ إحصائيا في مستويات الكوليسترول بالكلي، ومستويات الدهون الثلاثية، وزيادة في  الكولسترول الجيد

تسوس الأسنان وأمراض اللثة

الخصائص المضادة للبكتيريا من القرفة تلعب دورا حاسما في التخلص من البكتيريا الضارة بالفم دون الإضرار بأسنانك أو اللثة. انها واحدة من الأسباب التي غالبا ما تستخدم المواد في القرفة بصناعة العلك وغسول الفم ومعجون الأسنان ومنتجات أخرى  لتحسين رائحة النفس

اليقظة والذاكرة وإستيعاب المعلومات

ليس هناك معلومات علمية بحتة عن هذا الموضوع ولكن هناك العديد من الدراسات الأكاديمية والإحصائية التو تدل أن القرفة، وحتى رائحتها، تساعد على تنشيط الذاكرة والقوة الاستعابية للدماغ. كما أن وجدت دراسة في ألمانية أن رائحة القرفة ساعدت مجموعة من الأشخاص على التركيز وتعلم أشياء جديدة أكثر بكثير من مجموعة دون الرائحة.
بالإضافة إلى ذلك، وجدت دراسة في جامعة سانتا بربارة في كاليفورنيا أن القرفة ممكن تساعد على الوقاية من مرض الزهايمر الذي يؤدي إلى مشاكل بالذاكرة. بالتحديد، وجدت الدراسة أن مادتين السينامالديهيد ويبيكاتشين الموجودتين بالقرفة تمنع تطور من “التشابك” الخيطية التي غالباً ما تعيجد في خلايا الدماغ لدى المصابين بمرض الزهايمر.

تخفيف الإكتئاب

هناك الكثير مكتوب عن مفعول القرفة لتخفيف حدة الاكتئاب، ولكن أقرب شيء لدراسة علمية كان في جامعة ويلينغ الأمريكية حيث وجدوا أن رائحة القرفة خففت الإنزعاج لدى سائقي سيارات أثناء الإزدحام.

هناك رابط آخر بين القرفة والإكتئاب وهو قدرتها على محاربة البكتريا بالمعدة والتي معروف أنها لها صلة بالشعور بالإكتئاب. ولكن كما أن القرفة تحارب البكتريا المضرة بالمعدة، فهي أيضاً ت تحارب هرب البكتريا الجيدة، لذا يجب أخذ الحذر لتناولها كمضاد للإكتئاب

مضاده للفطريات

نقع الأقدام بمزيج من الماء وزيت القرفة (بنسبة %1 زيت إلى ماء كحد أقصى) يصاد للتخلص من حالات القدم التي تتعرض لها من الفطريات.

التخفيف من صعوبات الدورة الشهرية

قد تكون القرفة ممتازة للتخفيف عوارض الدورة الشهرية، أساساً بسبب محتواها العالي من معدن المنغنيز. وفقاً لدراسة م جامعة مريلاند، النساء اللاتي تناولن أكثر من 5 ملغ من المنغنيز في وجباتهم اليومية لم يعانوا من حدة تقلب المزاج والتشنجات مثل أولئك الذين تناولوا فقط 1 ملغ.

 وجدت دراسة أخرى أنه بصفة عامة، النساء اللاتي تعاني من عوارض الدورة الشهرية بحدة غالباً ما ينقصهم الكالسيوم، الكروم، النحاس، والمنجنيز في دمائهم.

تحذير

 حسب معلومات من جامعة نيو يورك، يجب عدم إستهلاك أكثر من 11 ملغ من المنغنيز في اليوم الواحد.
ادارة الاغذية والعقاقير الفدرالية الأمريكية يضع حد يومي  2 مج (حوالي 2 العصي) لإستهلاك القرفة.
القرفة تحارب البكتريا المضرة بالمعدة، فهي أيضاً تحارب البكتريا الجيدة، لذا يجب أخذ الحذر.

:مصادر

Medical News Today
Journal of Diabetes Science & Technology
US National Library of Medicine National Institutes of Health
The Royal Society of Medicine Journals
Mayo Clinic
Duke Medicine
Wheeling Jesuit University
.

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s