فوائد البروكلي

البروكلي غني بالفيتامينات والمعادن الأساسية والألياف ومواد كبريتية مفيدة ولكنها منخفضة بالسعرات الحرارية. وقد وجدت الكثير من الدراسات أن جميع هذه المواد تتفاعل معاً بالجسم ولديها العديد من الفوائد الصحية. .

هذا ملخص لفوائد البروكلي يتبعها التفاصيل

  • غني بمضادات للأكسدة
  • مكافحة هشاشة العظام
  • حماية القلب لدى مرضى السكري
  • إزالة السموم المسببة للسرطان والأمراض الأخرى
  • الحماية من سرطان المعدة والمثانة
  • مصدر جيد للألياف
  • وهذه التفاصيل:

    البروكلي غني بمضادات للأكسدة

    البروكلي من أكثر الخضروات غنى بالفيتامين سي، والتي هي من أكثر المضادات للأكسدة فعالية كما أنه يحتوي على (فيتامين إي) ومعادن والزنك والمنغنيز.

    البروكلي يحتوي على (الإندول-3-كربينول)، وهو مركب مضاد للأكسدة الذي يمكن أن يبطئ نمو سرطانات الثدي والعنق والرحم والبروستات كما أنه يعزز وظائف الكبد.

    البروكلي غني بالفيتامين (ك) وهو مضاد للأكسدة يحمي القلب ويقوي العظام ويحمي من مرض السكري بالإضافة إلى فوائد صحية اخرى.(1)

    مكافحة هشاشة العظام

    كشفت دراسة بريطانية أن البروكلي يحتوي على مركب كبريتي يسمى (سلفوفاين) الذي قد يساعد في مكافحة هشاشة العظام، الشكل الأكثر شيوعا من التهاب المفاصل.

    وقد ركز الباحثون اختباراتهم على الخلايا والأنسجة والغضروف بالبشر والبقر كما أنهم اختبروا مفعول تناول (السلفوفاين) مباشرةً على الفئران.

    وقد وجدوا بالأبحاث المختبرية أن (السلفوفاين) يمكن أن يمنع انزيمات معينة من تدمير الغضروف (وهو عنصر أساسي يسبب هشاشة العظام) عن طريق اعتراض الجزئيات التي تسبب الالتهاب.

    وبالاختبارات الحيوانية وجدوا أن الفئران التي تغذت على وجبات غنية (بالسلفوفاين) كان لديهم أقل ضرر للغضروف وهشاشة العظام بكثير من غيرهم.
    وصرح أحد الباحثون أن هذه الميزة تساعد المصابين بهشاشة العظام وإلتهاب المفاصل كما أنها وسيلة للوقاية من هذه الحالات.(2)

    حماية القلب لدى مرضى السكري

    قال باحثون بريطانيون ان تناول البروكلي يمكن أن يعكس الأضرار التي تلحق القلب والأوعية الدموية من جراء مرض السكري.

    دراستهم المختبرية بينت أن (السلفوفاين) بالبروكلي يزيد معدلات الإنزيمات التي تحمي القلب والأوعية الدموية وتقلل الجزيئات التي تضر بهم.

    ذلك وأن (السلفوفاين) قلص مستوى الجزئيات المؤكسدة الناجمة عن ارتفاع السكر في الدم بنسبة %73 . هذي الجزئيات مسبب أساسي لأمراض القلب والدورة الدموية والكثير من الأمراض الاخرى.

    المعروف أن الذين يعانون من السكري لديهم 5 مرات الإحتمال الإصابة بأمراض القلب من غيرهم.(3)

    إزالة السموم المسببة للسرطان والأمراض الأخرى

    هناك الكثير من الأبحاث التي تدل أن تناول الخضروات مثل البروكلي تحد من خطر الإصابة بالعديد من الأمراض المزمنة، بما في ذلك السرطان.

    وقد قامت مجموعة من الباحثين من جامعة جون هوبكنس الأمريكية بدراسة لمدة 3 شهور علي مفعول البروكلي على إزالة السموم البيئية (الهوائية) المسببة للسرطان في إحدى مدن الصين الأكثر تلوثاً.

    وجدوا أن مجموعة من المتطوعين اللذين شربوا نصف كوب من عصير البروكلي كان لديهم 61% زيادة بإفراز البنزيين في اول يوم و 23% زيادة بإفراز الأكرولين – وهي من الملوثات الهوائية المعروف أنها تسبب الكثير من الأمراض ولا سيما السرطان.

    وقد حدد الباحثون أن مادة (الجلوكورفنن) بالبروكلي والتي تسبق (السلفوفاين) هي العامل الرئيسي بمقدرة هذه الخضرة من إزالة السموم من الجسم وبذلك المساعدة على الوقاية من السرطان والكثير من الأمراض المتعلقة بتلوث الهواء.(4)

    الحماية من سرطان المعدة والمثانة

    وجدت دراسات إحصائية وحيوانية عديدة أن مواد كيميائية نباتية بالبروكلي فعالة إلى حد كبير للوقاية من سرطان المثانة.
    كما وجدت دراسة أن البروكلي تحارب عدوى المعدة من بكتريا (ه-بيلوري) والتي تسبب سرطان المعدة.

    وقد وجد الباحثون أن الذين يعانون من هذه العدوى والذين تناولوا 70 غرام البروكلي يومياً لمدة شهرين كان لديهم تقلص لافت بحدة العدوى.(5)

    البروكلي مصدر جيد للألياف

    الألياف بالبروكلي تساعد عملية الهضم وتساعد على الوقاية من الإمساك كما أنها تمتص الكولسترول بالدم وتحمله خارج الجسم وبذلك فهي تحمي من أمراض القلب.

    الألياف أيضاً تحمي من سرطان الكولون والمستقيم لأنها تساعد على حركة المواد عبر هذه الأجهزة وبذلك تمنع تراكم الترسبات التي قد تؤدي إلى السرطان.

    يتبين أن الحمية العالية بالألياف بصفة عامة تساعد على السيطرة على معدل السكر بالدم وبذلك تقلل من خطر الاصابة بمرض السكري من النوع 2.(6)

    نصائح للاستفادة من البروكلي

    ينصح أكل البروكلي نيئ أو طبخه بخفة لأن الحرارة العالية تزيل منه عدة من المواد المفيدة الحساسة.

    يبدو ان تناول البروكلي مع الطماطم يعزز الكثير من فوائدها.  وجد الباحثون أن تناول مسحوق من البروكلي مخلوط مع مسحوق من الطماطم خفف نمو سرطان البروستات بدرجة أكبر من تناول أي من المسحوقين لوحدها.(7)


    المصادر:
    Sources:
    (1) WHFoods
    (2) University of East Anglia
    (3) American Diabetes Association
    (4) John Hopkins University
    (5) American Association for Cancer Research
    (6)(7) Nutrition MD


    Advertisements

فوائد صحية للطماطم

640px-Tomato_je

الطماطم للحماية من عدة أنواع من السرطان
الطماطم غنية بعدد من مضادات للأكسدة، منها الفيتامين سي والتي تمنع تكاثر الجذور الحرة التي تسبب نمو الخلايا السرطانية.
كذلك، نشرت الجمعية الأمريكية للسرطان أن أكل الطماطم قد يحمي من سرطانات الرئة والمعدة بسبب ال-الليسوبين الموجود بها.
كما أن دراسة من كلية الصحة العامة بجامعة هارفرد الأمريكية وجدت أن الليسوبين الموجودة بكثرة بالطماطم قد تقلل من إحتمال الإصابة بسرطان البروستات عند الرجال.
الطماطم مصدر غني للبيتا كاروتين أيضاً، والتي معروفة بمقدرتها على الحماية من سرطان الكولون
Harvard Health Publications

الطماطم للسيطرة على ضغط الدم
البوتاسيوم الموجود بالطماطم يساعد على السيطرة على مستوى ضغط الدم لأنها تساعد على توسيع وتليين الأوعية الدموية. المعروف أن تناول البوتاسيوم بصفة عامة يقلص إحتمال الموت من العديد من الأمراض بنسبة 20%.
يرتبط أيضا البوتاسيوم مع انخفاض مخاطر الإصابة بالسكتة الدماغية، والحماية من فقدان كتلة العضلات، والحفاظ على كثافة المعادن في العظام وانخفاض في تشكيل حصى الكلى.
American Heart Association

الطماطم للوقاية من السكري
الطماطم مصدر غني للألياف و(اللايكوبين)، و(بيتاكاروتين)، و(البوتاسيوم)، و(فيتامين سي)، و(الفلافونويد)، و(حمض الفوليك) و(فيتامين إي) والتي توفر حماية ضد مرض السكريي. وقد كشفت العديد من الدارسات أن تناول الألياف تقلص معدل سكر جلوكوز بالدماء لدى المصابين بالسكري 1, وأنها تعدل السكر والدهون والأنسولين بالدم لدى المصابين بالسكري 2.
National Institute of Health

صحة القلب
كثرة الألياف والبوتاسيوم والفيتامين سي والكولين بالطماطم تحمي من العديد من أمراض القلب كما أن المواد الكثيرة ألموجودة بالطماطم والتي تحمي من السكري بدورها تحمي القلب من الأخطار الكثيرة التي يسببها السكري لقلب.
American Heart Association

الطماطم تريح من الإمساك
تناول الأطعمة ذو محتوى عالي من الماء والألياف مثل الطماطم يمكن أن تساعد على حركة طبيعية للأمعاء. كما أن الألياف بصفة عامة ضرورية للحد من الإمساك وإضافة السائبة إلى البراز
Constipation Clinic

الطماطم مفيدة أثناء الحمل
كمية كافية من حمض الفوليك الموجود بالطماطم بكثرة ضروري للنساء الحوامل للوقاية من عيوب الأنبوب العصبي في الأطفال الرضع. كما أن الطماطم غنية (بلبيتاكاروتين) والتي يتحول إلى (الفيتامين أ) بالجسم وهو غذاء مهم لصحة الجهاز التناسلي. وتنصح وكالة التغذية الأمريكية بتناول الطماطم والمأكولات الاخرى الغنية (بالبيتاكاروتين) للحصول على (الفيتامين أ) لأنه أئمن من تناول الفيتامين ألف المحضر واللذي يمكن أن يكون له مساوئ على الحاملين في حال زيادة معدلاته بالجسم
Pregnancy.org

الطماطم لتفادي الإكتئاب
حمض الفوليك في الطماطم قد يساعد الذين يعانون من الاكتئاب من خلال منع فائض من الحمض الاميني من التشكيل في الجسم، والتي يمكن أن تمنع الدم والمواد الغذاية الأخرى من الوصول إلى الدماغ. كما أن الحمض الاميني الزائد يقلص إنتاج هرمونات (السيروتونين) و(الدوبامين) و(النورادرينالين)، التي تنظم وتعدل المزاج وتساعد على النوم العميق الصحي وتعدل الشهية على الأكل، والتي كلها مهمة لتفادي الإكتئاب
الطماطم تحتوي على مستوى عال من (الليكوبين) وهو أحد مضادات الأكسدة القوية وأظهرت الدراسات أن زيادة (الليكوبين) بالغذاء يحد بالثلث من حالات الاكتئاب.
Journal of Affective Disorders